الأكل الطبيعي في الجزائر بين التقليد والحداثة

 الأكل الطبيعي في الجزائر بين التقليد والحداثة

Affiche_ARالمقصود من تنظيم هذه التظاهرة وهاته الأيام التي كانت حول موضوع الأكل الطبيعي، فيمابين التقاليد والعصرنة هو إعادة التفكير في نوعية الأغذية التي نستهلكها يوميا.

ما هي نوعيتها البيولجية والكيميائية؟ ما هو تأثيرها على صحتنا؟ كيف تم إنتاج هذا الغذاء؟  هل لدينا الحلول لهاته التجاوزات الكيمايوية الزراعية؟

طبعا الحلول موجودة على المستوى العالمي وكذا على النطاق المحلي أوالوطني، كما يمكن لهذه الحلول أن تكون فردية،  وهذا طبعا حسب سلوك كل مستهلك منا، ونعني بذلك التركيز على الأطمعة المزروعة محليا، الأغذية المحلية والتي يتم إنتاجها بعناية بيئية مضاعفة، أطعمة صحية ومن التراث المحلي أيضا.

في الجزائر هناك العسل، زيت الزيتون، الحبوب المحلية، الدجاج وبيض المزارع، حليب الأبقار والماعز، لحم غنم السهول،التمر، الخضر والفواكه  بلا مواد كيماوية.

برنامج واسع نود تحقيقه،  إذ يجب علينا توفير الوسائل اللازمة لمعرفة طبيعة هاته المنتوجات المحلية ، هل هي منتجات لا تؤذي الأرض…، وذلك قبل فوات الأوان، قبل أن تندثر وتفقد الممارسات البيئية.

من خلال هذا اليوم الإستكشافي ، نحن نهدف إلى:

  • إكتشاف ماهو زراعي إيكولوجي، من خلال التنويع في الزراعة (شهادة العضوية).
  • إعادة إكتشاف المنتجات المحلية الجزائرية، والتي لا تزال طبيعية (منذ زمن)
  • الأكل الصحي (وجبات الطعام اليومية هي بأكملها محلية).
  • تعلم كيفية صنع السماد الطبيعي، بإستعمال النفايات العضوية.

Comments are closed